الفيس بوك

مدونون يكشفون عن معلومه غريبه بخصوص مستشفى جكني (صورة )

أحد, 03/05/2017 - 15:26
صورة من داخل مستشفى جكني

 كشف مدونون  مفارقة غريبة وهي أن مستشفي مقاطعة جيكني ذات الكثافة السكانية التى تزيد على 60 ألف نسمة من فئة "ب" ، وأنشئ قبل عقود من الزمن, في الوقت الذي حظيت مقاطعة الشامي حديثة  النشأة بمستشفي من الفئة " أ"

حقائق مروعة  _ كما تصفها مدونة جكني التي أوردتت الخبر ـ في أن يكون عشرات الآلاف من السكان في نقطة نائية مضى عليها عقود من الزمن بدون أي مستشفي بالمواصفات المطلوبة في الوقت الذي تنفق الأموال الطائلة على مشاريع مقاطعات.

 

 ويتساءل المدنون :

 

أيهما أولى بمستشفي من الفئة "أ" هل هي مقاطعة بها 60 ألف نسمة؟ أم مقاطعة لم تنشأ بعد؟

 

ألا يستحق سكان مقاطعة جيكني أن يحظوا بمستشفي يوفر كافة الخدمات؟

 

من سيوصل أصوات السكان المبحوحة؟ وهل الحكومة على علم بما يجري؟

 

ماهي حجة الحكومة في حرمان أكبر مقاطعات الحوض الشرقي من مستشفي"أ"؟

 

أين منتخبوالولاية عموما والمقاطعة خصوصا  الذين انتخبهم الشعب وحملهم مسؤولية الذود عن حقوقهم وإيصال صوتهم؟