الفيس بوك

الحوض الشرقي:حلف سيناتور آمرج والأمين العام للرئاسة يحتل الصدارة في حملة التعبئة والتحسيس(صور)

خميس, 08/03/2017 - 17:33

يستمر الحضور القوي والمتميز نوعا وكما بشكل لا نظير له إطلاقا ،حلف سيناتور مقاطعة آمرج السيد محمد الأمين ولد أكيه والوزير الأمين العام لرئاسة الجمهورية السيد سيدنا عالي ولد محمد خونه على مستوى جميع القري التابعة لبلديات مقاطة آمرج في الحوض الشرقي.

وقد ترجم ذلك  الحضور مدى اخلاص واندفاع وحيوية الحلف السياسي هو الأقوي من نوعه داخل المقاطعة الذين بذلوا كل غال ونفيس للمشاركة بقوة في الحملة التعبوية والتحسيسية لإنجاح الاصلاحات الدستورية بأعلى نسبة.

وقد أستقبل الحلف في بعض القري بمسيرة كبيرة نظمت من قبل وجهاء وسكان القري إحتفاءا بمقدم الحلف وتثمينا لوفائهم داخل المقاطعة وخارجها، وقد لوحظ ظهور الوزير الأمين العام للرئاسة السيد سيدنا عالي ولد محمد خونه مع سكان القري يعبئهم علي أهمية الإستفاء وطريقة التصويت، ويعتبر هذ التصرف المتواضع الغير مألوف لدي أعضاء الحكومة الأول من نوعه داخل البلد ، سنة حميدة داخل الساحة السياسية.

نشير في الأخير إلى أن حلف سيناتور آمرج والوزير الأمين العام للرئاسة وقفوا وقفة رجل واحد خلال الحملة التي يسمونها بالمصيرية  وهو ما يترجم تعلقهم بخيارات رئيس الجمهورية حيث طالبوا أكثر من مرة بضرورة التمسك به قائدا للبلد.

وفي ختام اللقاء حث الحلف بقيادة كل من سيناتور المقاطعة  والأمين العام لرئاسة الجمهورية الحضور على المشاركة بكثرة من أجل التصويت بنعم حتي تحتل مقاطعة آمرج الصدارة علي المستوي الوطني عموما والجهوي خصوصا مضيفا أنهم يسيرون خلف القيادة السامية لقائد الوحدة والنماء فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز.